الائتلاف المصرى لحقوق الانسان

الائتلاف المصرى لحقوق الانسان

مجموعة من نشطاء حقوق الانسان للدفاع عن حقوق الانسان وعن المدافعين عن حقوق الانسان وسجناء الرأى والفكر وحرية العقيدة
 
انتهاكات حقوق االرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
مصرفوق بركان الفتنة الطائفية بقلم /عزت ابراهيم بعد ان اصبح المناخ الطائفى الذى يعانى منه الكيان المصرى هو بادرة ثورة بركانيه شديدة بعد ان ارتفعت حرارة التربة المصرية الدافئه من درجة الدفىء الى درجة الغليان فقد قامت بعض الحركات الدينيه بافتعال بعد المشكلات او الاحداث ضد جزء عزيز من نسيج الوطن وهو الاقباط ثم تطورت الاحداث الى احداث الثقافة الطائفية التى تنمى ثقافة كراهية الاخر بل وتعدى الامر الى التكفير واباحة دمه وواصلت درجات الحرارة الارتفاع اكثر لدرجة ان التمييز او الفرز الطائفى قد اصبح من المألوف بين ابناء الوطن الواحد الى ان صعدت فققيع البركان الملتهبة الى وش الارض فى صورة جديدة من صور تطور البراكين واشتعال التربة بالفتنة الطائفية او اضطهاد الاقباط وسط صمت وتخاذل من جميع المسؤولين على المستوى العام بل وصل الحد الى ان الصمت الذى يصل الى حد التساهل والمساهمة فى الجريمة فى عدت صور منها على سبيل المثال - المناهج التعليمية التى اصبحت تحض على كراهية الاخر - منابر المساجد التى تكفر الاقباط بل وتحض على قتلهم . - عدم المعالجة الصحيحة للاحداث والاكتفاء باعطاء المسكنات و ترحيل المشكلات - صمت اجهزة الدولة على كل من يزدرى عقيدة المسيحين وعدم محاسبتهم عن ما يرتكبوه من جرائم ضد حرية العقيدة ومبدء المواطنه -التبطىء فى اصدار قوانين منع التمييز الدينى او تفعيل مبدء المواطنه وكل هذا التراكم الزمنى للاحداث قد ادى الى ارتفاع حالة التأهب البركانيه حتى انفتحت فوهة البركان فى نجع حمادى وتغيرت حالة فوران البركان الى درجة اخرى لم تكن فى حسبان الجميع وهى درجة الثورة البركانيه وهو ما كان فى غير الحسبان حالة الغليان التى تشتعل فى صور الاقباط بل وقد خرجت من الصدور الى الشارع المصرى بعدت صور منها بيانات الادانه ثم الغضب القبطى والتعبير عن الغضب بالمظاهرات ووقفات الشموع وغيرها الكثير ولكن حتى الان لم يخرج الغضب والضيق والكبد والمرارة التى فى الصدور الى الانفجار وتبادل العنف بالعنف وانما كل هذا كان بمثابة جرس انذار وانه حتى الان يمكن السيطرة على البركان قبل انفجار ثورته التى سوف تاكل الاخضر واليابس بان تخرج الحكومة والنظام عن صمتها الذى وصل الى النوم فى العسل الاسود الذى فاحة منه الحموضة - وذلك بتدارج اخطاءها السابقة والمعالجة السليمة والسريعه للاحداث الطائفية - تغير المناهج التعليمية فورا والغاء كل ما يسىء للاخرين - تفعيل مبدء المواطنه -اصدار قانون عدم التميز الدينى ومحاسبة كل من يقوم باى نوع من انواع التميز - محاكمه كل من يزدرى عقائد الاخرين -القيام باسرع ما يمكن باصدار تلك القوانين حتى يتم تبريد درجة فوران البركان ثم بعد ذلك يتم عمل حوار مصارحة بين جميع الاطراف لمعرفة كيفية اطفاء ثورة البركان ووضع الحلول للقضاء على حالة الانشقاق
مواجهات بين مجموعة من الأقباط والمسلمين نشبت مساء اليوم، الجمعة، مواجهات بين مجموعة من الأقباط والمسلمين من أهالى منطقة الريفية بمطروح، بسبب اعتراض أهالى المنطقة على إغلاق شارع وضمه إلى مبنى تابع إلى الكنيسة، أصيب خلال المشاجرات عدد من الجانبين وتم نقل 13 مصاباً إلى المستشفى لتلقى العلاج، بينما رفض المصابون المسلمون الذهاب للمستشفى للهروب من المساءلة وتجددت الاشتباكات الطائفية مرة أخرى الساعة التاسعة وأصيب 15 قبطياً فى معركة بالأسلحة بين الطرفين، كما تم حرق منزلين وسيارتين، وذلك حسب تأكيدات القس متى زكريا راعى كنيسة السيدة العذراء بمطروح، والذى أضاف أن الأمن يحاول السيطرة على الموقف من خلال إطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفرقة المتشابكين، وأوضح القس متى أن الأمر من المنتظر أن يشهد تطوراً إن لم تتم السيطرة على الأحداث. ومن المصابين الذين تم احتجازهم بالمستشفى كرولوس وسيم رفعت (13 سنة) ومجدى منير توفيق (38 سنة) وحنان مفرح إبراهيم (19 سنة) وماجدة سمير عوض (24 سنة) ومنير نقيب حنين (38 سنة) وصبحى جرجس داوود (33 سنة) وأمين لميس عاطف (20 سنة
ابانوب مات يوم العيد بقلم عزت ابراهيم ابانوب مات ابانوب مات يوم العيد اخرج يلا وقول يا سعيد قتلو اولادنا يوم العيد اخرجو ثورة يا اقباط حرقو بيتكو فى العياط يارفيق 00 يا رفيق راجع يوم لعيالك ولا الغول اغتال احلامك صرخة قبطى فى يوم العيد اخرج يلا وقول ياسعيد قتلو اولادنا يوم العيد من الكشح لنجع حمادى الارهاب اغتال اولادى اخرج يلا يا قبطى وقول قتلو اولادنا فى يوم العيد اروى يا دمى فى نجع حمادى واسقى الزرع فى كل بلادى اخرج يلا يا قبطى وقول قتلو اولادنا فى يوم العيد يابيشوى 00 يابيشوى ياولدى رايح فيين لابس كل اللبس جديد رايح يامى قداس العيد اصل انا بكرة اصل انا بكرة هبقى شهيد اخرج يلا وقول يا سعيد قتلو اولادنا يوم العيد
أعربت حركة ” صحفيون بلا حقوق ” عن استنكارها التام للوحشية الأمنية التي مورست ضد الزميل الصحفي يوسف شعبان وعدد من النشطاء والصحفيين بالإسكندرية أمس الأول أثناء مشاركتهم في وقفة احتجاجية سلمية نظمتها الجمعية الوطنية للتغيير ضد مد قانون الطوارئ حيث قامت عناصر من قوات الأمن ، حاصرت الوقفة السلمية ، بالاعتداء البدني على الزميل يوسف شعبان وسحله واعتقاله وعدد من الزملاء بطريقة بدائية تكشف عن همجية ضباط وزارة الداخلية .
http://www.youtube.com/user/egyptcehr
المواضيع الأخيرة
» سحل قبطى
الأحد مارس 02, 2014 4:10 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» ذكرى السنوية الثانيه لشهداء امبابه (( شهداء مارمينا ))
الخميس مايو 02, 2013 4:13 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» البلاك بلوك تدعو لاستغلال تظاهرات عاملى ماسبيرو لإسقاط الرئيس
الأحد أبريل 21, 2013 6:28 am من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» اخويا المسيحى عايز اقولك انى بحبك
الجمعة أبريل 19, 2013 7:43 am من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» عاااجل:حذف خانة الدين من بطاقة الرقم القومى
الأربعاء أبريل 17, 2013 5:52 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» التحقيق مع مدرسه بتهمه ازدراء الاديان والتبشير
الأربعاء أبريل 17, 2013 5:31 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» بدء الصدام
الثلاثاء أبريل 16, 2013 7:00 pm من طرف مسئول اول / مينا ميلاد

» أقباط المهجر يطالبون"إسرائيل" بحماية أقباط مصر
الثلاثاء أبريل 16, 2013 6:59 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» الشرطه تنجح فى اعاده الطبيبين المختفيين بسوهاج
الثلاثاء أبريل 16, 2013 6:31 pm من طرف مسئول اول / مينا ميلاد

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الائتلاف المصرى لحقوق الانسان http://coptsegypt.blogspot.com/اقباط مصرعلى موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الائتلاف المصرى لحقوق الانسان على موقع حفض الصفحات
تصويت

شاطر | 
 

 مخطط تخريبى لهدم الكنيسة الأرثوذكسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المنسق العام/عزت ابراهيم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 160
مميزون : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2009
العمر : 43

مُساهمةموضوع: مخطط تخريبى لهدم الكنيسة الأرثوذكسية   السبت سبتمبر 24, 2011 4:00 am

مخطط تخريبى لهدم الكنيسة الأرثوذكسية
2011-09-22 15:48:31


** رغم هذه الظروف العصيبة التى يمر بها الوطن من فوضى ودمار وإنفلات أمنى ، وتلك الظروف القاسية التى تعيشها الكنيسة الأرثوذكسية وشعبها وتصاعد حدة الأحداث الإجرامية والطائفية ضد الأقباط والأباء الكهنة وقداسة البابا .. رغم كل تلك المشاكل إلا أن هناك إصرار من البعض على هدم الكنيسة وتشويه صورتها بالقصد للنيل من بعض الأساقفة والإصرار على نشر هذه الإدعاءات الكاذبة على صفحات الإنترنت .. وفى الصحف الإلكترونية والصحف الصادرة بمصر ، وهو ما قرأناه أخيرا بجريدة "الفجر" بعنوان "قصة فتاة الإسكندرية التي تهدد بتفجير عرش الأساقفة"..
** وقبل أن أبدأ بالرد على هذه البذاءات التى تعرضت لها شخصيا .. أناشد قداسة البابا بتكليف بعض أبنائكم القانونيين لمقاضاة هذه الفتاة والأسماء التى تعمل معها.. وهل هناك علاقة بين هذا التنظيم وبعض من جماعات شهود يهوة .. أو أى جهة تخريبية للطعن فى شرف الأباء الكهنة والكنيسة الأرثوذكسية ..
** بالقطع الجميع يعلم قصة الفتاة "هايدى غبريال" .. فيبدو أنها تركت نيافة الحبر الجليل (...) والأب الكاهن (...) لهدنة قصيرة وتفرغت للطعن فى شخصى هى ومجموعة من "الألاضيش" المقربين إليها ..
** بعد مقابلتى لـ "حسناء الأسكندرية" .. وحوارى معها وجها لوجه أدركت من خلال الحوار خطورتها ، وأن هناك محرضين يخططون لها ، لإحداث أكبر عملية شحن وتهييج وإثارة ضد (الحبر الجليل) والأب الكاهن .. وبالقطع المقصود هو الطعن فى قداسة البابا .. وفى الحوار الذى دار بيننا طلبت منها أن تكف عن هذا الهراء ونشر هذه القصص على الملأ .. لم يمضى بضعة أيام إلا وفوجئت بما نشر فى جريدة الفجر ، وقد صال وجال كاتب المقال وقام بسرد الحكاية والمسلسل المعاد والمكرر التى روجت له "هايدى غبريال" لكل من تقابلت معهم .. وكان حديث المواقع على الإنترنت .. لقد كتبت الفجر بنفس الأسلوب الذى لجأت إليه جريدة النبأ منذ بضعة أعوام وكان على لسان زوجة إتهمت كاهن مشلوح بمحاولة ممارسة الجنس معها ، فما كان من محرر الخبر إلا أن نقل مسرح الأحداث التى ترددت فى خياله المريض إلى دير المحرق ، وقد وصف الدير والرهبان والزوار بالدعارة .. وكادت البلد أن تشتعل وألقى القبض على رئيس التحرير السيد "ممدوح مهران" وأغلقت الجريدة حتى هدأ الشارع المصرى ..
** والأن تظهر هذه الزوجة فى ثوب "فتاة الأسكندرية" ، وهو ما دعانى إلى كتابة مقال بعد أن شعرت بإهتزاز هذه الشخصية وعشقها لأفلام الأكشن والمسلسلات البوليسية أن قمت بكتابة مقال بعنوان "هايدى غبريال وجنون الشهرة" .. لأنه كان يجب أن يكون هناك رد على ما تم نشره بجريدة الفجر بالتعرض للكنيسة والأباء الكهنة والتشكيك فى رسالتها وتحريض الغوغاء عليها ، ومن ضمن ما ذكره كاتب الفجر أن المذكورة إتصلت بالمحرر وهى تبكى عقب أحداث كنيسة القديسين .. وقالت للمحرر وهذا مكتوب بالنص فى الجريدة .. إنها تخشي أن يكون ما جري عقابًا من الله.. لأن أحدًا لم يسمع لها (لم تكن تعلم أنه لم يكن عقابا سماويًا.. بل كان خسة ودناءة أرضية برعاية وزارة الداخلية)).. نعم كان يجب أن أكتب وأشخص الحالة بعد أن أصبح التشهير على الملأ فى وسائل الإعلام .. وربما غدا نجد توابع ما كتب بالجريدة .. إشتعال الشارع المصرى لأتفه الأحداث بزعم الدفاع مع أو ضد الكنيسة ..
** وقد هالنى كم المؤيدين للمقال بل وصل بعضهم إلى إضافة معلومة عن هذه الفتاة بأن لها "أخت وأخ" وليست وحيدة ، كما إنها إعتادت عندما تسير فى الطريق تضع حوالى 2 كيلو بودرة فى وجهها ، كما إنها شكاكة .. وفى نظرها الكل مخطئين ، وقال من يجلس معها دقيقة واحدة يعرف أنها ليست فاتنة ولا سليمة نفسيا ، وإسم هذا المعلق "مينا جورجيوس مترى" ، بل أنه أفصح عن محل إقامتها وهو فى "سبورتنج" بالأسكندرية ..
** لم أبغى من مقالى التجريح فيها ولكن هى التى جرحت فينا وفى الكنيسة وسعت لتشويه صورتها فى تلك الظروف الحالكة السواد .. ورغم أن الجميع تساءلوا أين أهلها ولماذا لا تعالج إذا كانت تعانى من إضطرابات نفسية .. وبعد يومين كتبت حسناء الأسكندرية رسالة قصيرة وضعتها على منتدى الأقباط الأحرار بعنوان "أ. مجدى نجيب شكرا" .. سأقتطف بعض العبارات الواردة بالرسالة .. تقول الحسناء .. "أشكرك جدا على هذا التغيير السريع .. أشكرك لأجل كلامك على وجهى وصورى وموبايلى ، ويبدو أن هذا هو سر ثراء مقالك .... ويل للقائلين على المر حلو وعلى الحلو مر .. بل وللقائلين على الشر خير وعن الخير شر ، والتشهير بإنسانة مريضة متواجدة بالقاهرة للعلاج" ...
** وللرد على هذا الجزء .. فيبدو أن حسناء الأسكندرية ترى أن كل من يكون معها بالباطل أو الحق فهو صديق مخلص حتى لو إكتشف حقيقتها أحد أو خدع فيها فلا يجوز أن يبعد عن دائرتها المدمرة ..
** أما عن قول أشكرك لأجل كلامك على وجهى ، وهو ما يبدو أن "حسناء الأسكندرية" لم تفهم مقصدى ، وما حاولت أن تروج له من أساطير حول صورة نشرت بالإنترنت لا تمت لها بصلة ، بل تساعدها على بث سمومها ونشر أكاذيبها ، وهو ما سعت هى إليه وليس أكثر .. أما عن حكاية الموبايل فلم أتكلم عن الموبايل بل هى التى أبدت ضجرها من التليفون الذى معها وأنه كثير الأعطال وتريد تغييرة ، وما دعانى إلى كتابة هذه الملاحظة أنها طوال الحديث تتحدث عن ثروة أبيها التى تركها لها وهو الطبيب المشهور المرموق ، كما أفصحت عن بعض الأموال التى صرفتها ببذخ على الأستاذة فاطمة ناعوت والجروب المرافق لها ، كما رددت أرقام كبيرة تدفعها ولازالت حول علاج رقبتها ... وهو ما دعانى إلى أن أفصح عن هذه الملاحظة بعد ما تم نشره بجريدة الفجر حتى يعلم ويستنبط القارئ مدى كذبها وخيالها المريض فى سرد القصص والحواديت !! ..
** ثم إختتمت رسالتها بما كنت أتوقعه فالذى دعاها إلى تطاولها وإتهامها لأحد الأساقفة بالتحرش الجنسى بها فماذا ينتظر كل من يجلس معها وفى مكان عام .. ربما يكون هذا السبب هو الذى دعانى أكثر قبل كتابة رسالتها أن أصفها بدقة حتى لا تورط القراء معها فى قصص وهمية من نسج خيالها ... أما عن الرقبة الطبية الماسكة فيبدو أنها ترتدى هذا الساتر لإخفاء تجاعيد رقبتها التى تدل على السن الحقيقى للفتاة ..
** تقول السنيورة فى رسالتها "تذكر ما قلته فى الجلسة المشئومة التى قبلتها بعد إلحاح من حضرتك .. وطولبت فيها بثمن لن أدفعه أبدا حتى لو قامت الدنيا كلها علىّ .. الله هو الشاهد على كل شئ" .. وهنا نتوقف كثيرا !!! ..
** لم تكن "حسناء الأسكندرية" عمياء البصر والبصيرة بل وقحة وسافلة .. وليتها تبلغنا ما هو الذى طلبته من شمطاء على شاكلتها ولماذا جلست معى حتى أتى سائق التاكسى لأخذها إذا كنت عرضت عليها الثمن وورفضته ولماذا وطلبت منها أن تتصل بالسائق الذى حضرت معه ليعود بها إلى المنزل ورفضت توصيلها.. وإذا كنت أنا بهذه الخساسة كما صورت "كاذبة الأسكندرية" فى رسالتها .. فإذا كان ما إدعته صحيحا وليس بغرض الإنتقام بعد مقالى عنها ، لماذا عاودت الإتصال بى مرة أخرى بعد أجازة عيد الفطر وكانت الساعة التاسعة والنصف صباح الإثنين .. وحاولت أن تشحننى لأكتب لها مقال وأخبرتنى أنها فى مرسى مطروح وهناك ناس هاتاخدها للغردقة .. وعندما لم أرحب بما تقول أغلقت هاتفها فى وجهى .. (طيب لما إنتى بهذا الشكل وبتعملى كدة .. أمال لو حلوة شوية هاتعملى إيه .. فعلا أنتى محتاجة لعلاج نفسى كبير جدا) .. فقد كنت حريص على الحوار مع شخصية لم تترك مكان بالكنيسة إلا وأهانته أو راهبة أو خادمة أو أى رجل يعمل داخل الكنيسة ... لقد سألتها لماذا تظلين فى القاهرة ولا تمكثين فى الأسكندرية التى هى بلدك أثناء أجازة عيد الفطر .. أجابت بأنها تفكر فى سيارة تنقلها ومعها بعض الأغراض وبتلقائية قلت لها سيارتى تحت أمرك توصلك لغاية المنزل ويبدو أن هذه اللغة المحترمة لا تعرفها ولكنها لا تعرف غير لغة واحدة هى أن كل إنسان يتكلم أو يتحاور معها فهو ليس محترما ، ولكن من الواضح أن السنيورة لا تفرق بين المجاملات الإنسانية والحوارات الملتوية التى تجيد فن التلاعب بها ..
** نعود لكلام السنيورة والتى قالته لمحرر الفجر خلال مهاتفته وهى تبكى عقب أحداث كنيسة القديسين بالأسكندرية "هل الرب يعاقب الأقباط بهذا العقاب لأن الكنيسة رفضت أن تسمعنى" .. طيب هاتولى راجل عاقل يقول هذا الكلام أو سيدة لديها عقل تقول هذا الكلام .. أكيد إنتوا هاتشاركونى فى رأيى .. وأتركه لكم ولكن يتضح من هذه العبارة أنها تعمل بكل طاقتها منذ 9 أشهر للتجريح فى الكنيسة بكل كراهية وحقد ... هذه هى رسالة السنيورة وهذا هو ردى عليها ..
** فى نفس لحظة إرسال السنيورة رسالتها القنبلة التى هزت عرشى وأفقدتنى توازنى وجدت مقال أخر لشخص يدعى علاء يوسف بعنوان "قهوة سادة" .. يبدو أنه أحد أتباعها القدامى ..
** يقول علاء "حزنى على الضمير الذى غاب والصدق الذى مات والوضوح الذى ولى .. واللصوصية والكذب والرياء والإنتهازية والشهوانية التى تأصلت فينا .. تذكرت وأنا أقرأ بعينى مقالين .. هذه المسرحية لأحد أنصاف الصحفيين وربع من أرباع الكتاب وواحد من المزاحمين والإنتهازيين الباحثين عن الفرصة والشهرة عله يجد شيئا ولو على حساب قيم قلنا عنها أسفا أنها ماتت أو تكاد .. الحكاية أن الأخ الفاضل وهو بالمناسبة لا يمت للفضيلة بصلة ، قرأ مثلما قرأ الجميع عن قصة الحسناء هايدى غبريال التى تعرضت لظلم من أحد رجال الكنيسة الكبار بمساعدة "كاهن بلطجى" ، فما كان منها إلا أن طلبت مساعدة صحفية إستغلت بدورها الموقف لتشوه الكنيسة ورجالها .. ليس هذا فقط بل عرضت عليها عريسا مسلما ، وإعترض الجميع وإعترض الأستاذ أيضا بل وهاجم ناعوت على أسس صحفية وكتابية ، ثم عاد فى مقال أخر عنوانه "هايدى غبريال وجنون الشهرة" .. وعلى غير أسس على الإطلاق" .. ( يعنى معاهم يبقى المقال على أسس صحفية .. مش معاهم يبقى المقال على غير أسس)
** ويواصل المدعو علاء يوسف مقاله البذئ من خلال بعض العبارات السوقية البذيئة التى تنم عن سوء تربية .. ويتساءل لماذا غيرت مب .. أ .. عفوا ، كدت أنسى فأنت ومنذ البداية لم يكن لك موقف لتغيره أو مبدأ لتتبعه .. والدليل سعيك وراء هايدى فى أمر أنت تعرفه جيدا ، ويتناسب مع أخلاقياتك وتربيتك وتنشئتك .. وصدقنى أنت وفاطمة ناعوت طينة واحدة لا تختلفوا كثيرا عن بعض ..
** وللرد على هذا النكرة الذى أثق أن إسم كاتب المقال ليس إسمه ولا يستطيع أن يكشف عن إسمه الحقيقى لأنه حشرة لا يشغلنى كثيرا ، بل سوف أضعه تحت حذائى .. نقول لهذا المدعو علاء .. قبل أن يفكر والديك فى إنجابك أو توضع فى اللفة أو تبطل تلبس كافولة ، وأنا أمارس العمل الصحفى ولى مئات من المقالات فى جميع الصحف المصرية ، بل هناك رسائل عديدة وصلتنى من الراحل العظيم (مصطفى أمين) ردا على بعض مقالاتى التى كنت أرسلها له قبل رحيله .. كما يوجد لى مئات المقالات فى مجلة وجريدة روزاليوسف التى تشرفت النشر فيها مدة طويلة .. وأتساءل .. كيف لصبى عالمة أن يتطاول على أسياده .. ألا تخجل من نفسك ياعزيزى وأنت تتحمس لفتاة إتهمت أب كاهن بالتحرش بها ، ولم تترك شخص فى الشارع أو الحارة أو الأتوبيس إلا وحكت له قصتها .. حتى الساعة التى جلست معها ونصحتها بنسيان هذا الكلام عادت لتمارس معى دور الفاتنة التى وقعت فيها من أول وهله وبدأت أساومها .. وهنا أتساءل أساومها على إيه بالضبط .. صحيح صبى عالمة ..
** أما الطرف الثالث فى هذه المشكلة ، فهو يدعو كمال غبريال .. كاتب وله بعض المقالات بموقع الأقباط متحدون وأقباط دوت كوم ، إنه دائم الهجوم على قداسة البابا بصورة مستفزة جدا ، ودائما الهجوم على الأباء الكهنة بصورة غير عادية ، ودائما يهاجم من القراء .. بل والبعض يصفونه بأبشع الألفاظ ، وذلك منذ مدة طويلة .. وللأسف لا أجد معنى لصمت الكنيسة على الرد على هذه البذاءات .. وإليكم بعض الأمثلة البسيطة من فقرات لمقالاته التى أساء فيها إلى قداسة البابا :
بتاريخ 4 يناير 2011 .. مقال بعنوان "دموع دامية" .. قال عن قداسة البابا أقدر وأشفق على صاحب القداسة والعظمة اللى إنقرصت ودنه مرة ومن يومها حرم وتاب وناب .. المشكلة فى البلهاء المصريين على أنه بابا وماما وأنور وجدى" .. بالقطع هنا الكاتب يعنى بكلمة إللى إنقرصت ودنه مرة ومن يومها حرم وتاب وناب ما فعله الرئيس الراحل أنور السادات حينما إحتد على قداسة البابا وأمر بنفيه وتحديد إقامته فى الدير .. وقال عن الكنيسة فى نفس المقال "التصفيق داخل الكنيسة كان ضروريا لتنصيب قداسة البابا زعيما سياسيا وتنصيب أساقفته وكهنته ذبانية وبطانة تخيم كلعنة دائمة فوق رؤوس الأقباط" . بتاريخ 30 مايو 2011 .. مقال بعنوان "دكتور مراد وهبة" ، وهو يسخر من كلمات الإنجيل ويقول "ليس صحيحا أبدا أنه فى البدء كانت الكلمة لأنه فى البدء كانت الفعل ؟!!!" .. بتاريخ 1 يونيو 2011 .. مقال بعنوان "لن يرتعش القلم فى يدى" .. قال عن الكنيسة "أؤجل مطالبتى برقابة الدولة على أموال الكنيسة لحين حصولنا على دولة شريفة محترمة أو إلى يوم القيامة .. أيهما أقرب" .. بتاريخ 14 يونيو 2011 ... مقال بعنوان "سكة اللى يروح مايرجعش" .. قال عن علاقة قداسة البابا والكنيسة بالإخوان المسلمين "لن يجد فضيلة المرشد من خارج جماعته حليفا صلبا وعنيدا مثل قداسة المعظم شنودة ، وأصحاب النيافة الذين حوله .. تاريخ بطاركة الأسكندرية طوال 14 قرنا حافل بالعمالة والخيانة للشعب .. تاريخ رعاة يذبحون الغنم ليملأوا بطونهم فلا يستغرب أحد إذا تحالفت الكنيسة مع الإخوان .. سترون لو سيطروا الإخوان المسلمين على مصر ، كيف سيتحالف معهم قادة الكنيسة القبطية الأرثوذكسية ، وكيف سيخرج خراف الكنيسة للحديث عن حكمة قداسة البابا وإرشاد الروح القدس له ؟؟!!!" . بتاريخ 9 يونيو 2011 .. مقال بعنوان "مصر تدور حول نفسها" .. قال عن القنوات الفضائية القبطية "القنوات الفضائية القبطية الأرثوذكسية تعمق الغيبوبة والبلاهة وعبادة البابا لدى الأقباط . بتاريخ 6 يونيو 2011 .. مقال بعنوان "الحبو بإتجاه المستقبل " .. قال عن المخطوفات "إستمرار مسلسل النسوان الأقباط الهاربات لمختلف الأسباب سيحول مصر ساحة للمجانين .. أقترح تكوين جمعية قبطية أرثوذكسية لتوريد القوانين الإلهية والنسوان الطفشانة .. جمعية غير هادفة للربح لكن للخسارة !! .. شكرا لقوانين قداسة المعظم الإلهية التى تتسبب فى هذا الإفتضاح للأقباط " . بتاريخ 28 سبتمبر 2010 .. مقال بعنوان"هى فاشية واحدة تجمعهم" .. قال "الدليل على وحدة الفاشية الوطنية أبلغ من إستخدام بطريرك الأسكندرية فى معرض رفضه الإنصياع للقضاء والقانون المصرى فى مسائل الأحوال الشخصية للأقباط .. نفس منطق ومؤلات جماعة الإخوان المسلمين .. ونجد أسقفا مرموقا بالكنيسة القبطية يتحدث عن مواطنة المسلمين بإعتبارهم دخلاء أو ضيوف على مصر (هنا يقصد التحريض ضد نيافة الأنبا توماس) ... كنيستنا الأرثوذكسية تمارس الإستبداد بعلانية وإعتزاز دون خشية من شعب تعلم جيدا أنها قد نجحت فى تغييب عقله إن لم يكن قد إستأصلت هذا العقل من الأساس منذ الطفولة" ... "الأقباط فى مصر يؤسسون للخرافة ويقصون فى غياهبها ، فالأقباط بدأوا يتخذون من المعجزات مهربا من المواجهة" .. وعن المعجزات للقديسين قال "نجد بالكنيسة الترويج لحكايات المعجزات بدءا من العمليات الجراحية التى يجريها القديسين للمرضى أثناء نومهم إلى التداوى بشرب مزيج من الماء وتراب مأخوذ من قبر أحد القديسين مرورا بالزيت الذى تنضح به الأيقونات والظهور وغيرها .. ولم يدعهم المسلمون ينفردون بغياب العقل فهرعوا هم أيضا إلى الطب النبوى والإستشفاء بالقرأن إلى التداوى ببول البعير"
** ومقالات كثيرة وكثيرة كان يذيل بعضها بالتوقيع "كمال غبريال – الولايات المتحدة – نيوجيرسى) .. ومقالات أخرى كانت يذيلها بالتوقيع (مصر – إسكندرية)
** وهو ما يجعلنا نتساءل ما علاقة هايدى غبريال بالسيد كمال غبريال .. ولماذا أصرت على التشهير بالكنائس والتشهير بقداسة البابا ، والإدعاء بعدم قدرتها على الوصول إليه ، ومقابلتها للدكتور سليم العوا ، ومقابلتها للشيخ أحمد الطيب ، وتعرفها على الأستاذة فاطمة ناعوت ، وتعرفها على محرر الفجر ، وألاف من الذين كانت تسعى إليهم للتشهير بالكنيسة وبالأساقفة وليس كما إدعت أنها عجزت عن مقابلة قداسة البابا ، ولكن كانت هذه حجة تلجأ إليها دائما لكل من تقابله ليس بهدف الوصول إلى قداسة البابا ولكن بهدف تشهير بالبابا وبالكنيسة وبأقباط مصر ..
** وبعد نشر مقالى الأخير "هايدى غبريال وجنون الشهرة" ، قام السيد كمال غبريال بإرسال رسالة إلى جميع مواقع الإنترنت والجروبات والأفراد وهذا هو نص الرسالة وبعض التعليقات التى جاءت عليها ..
* عنوان الرسالة "برافوا يا أقباط "
وهذا نصها : تحولت قصة فتاة مسكينة وضحية من قصة فساد أسقف إلى فساد شعب يتستر على الفساد. . يجلد الضحية ويحمي الفاسد ويقدسه ويسجد تحت قدميه!!
منتهى الشهامة والنخوة والطهارة عندما يفترس واحد من أسيادنا المقدسين ضحية، أن نشرِّح الضحية ونقطع لحمها، حتى يظل سيدنا سيدنا، ونظل نحن غارقين في بحر من العسل والوهم والوحل. . برافوا يا أقباط
* وكان رد د.رؤوف إدوارد : كفاك تشهيرا باولئك الذين سكنوا فى الجبال والمغائر وشقوق الأرض من أجل عظم محبتهم فى الملك المسيح وليتك تبين لنا تعاليم المسيح فى حياتك وانت فى هذا العمر فأين انت من تعاليم الكتاب الخاصة بعدم الإدانة واحترام الرؤساء وأن رئيس شعبك لاتقل فيه سوءا وأقل تقدير لو كنت تسلك مسلك آباؤنا القديسين فلتتعلم من القديس العظيم الأنبا موسي الأسود كيف رفض أن يدين غيره حينما حمل جوالا مثقوبا ومملوءا بالرمال المتساقطة ورفض أن يحكم على أخيه فى مجمع الرهبان وعلمنا أن لاندين الآخرين ونحن نئن ونرزخ تحت حمل خطايانا وعثراتنا فوق ظهورنا وليتك تهتم بخلاص نفسك وأبديتك بدلا من التشهير بالآخرين طمعا فى شهرة أو مجد باطل وأنا شخصيا كمسيحى لم أتشرف بمعرفتك لكن كتاباتك المستمرة وخوضك فى الحياة الشخصية للآخرين وآباء الكنيسة الذين نكن لهم كل الحب والتقدير حتى دون أن يكون لنا بهم معرفة شخصية يشعرنى بكل الأسف بأنك غير مسئول وينبغى أن تحاسب على كل ماتكتب وأن تقف مع نفسك وقفة جادة لتعرف طريقك الذى تسلك فيه بما لايليق - الرب يبارك حياتك ويمنحك وإيانا طريق الأبدية وغفران الخطايا
وهذا رد أخر لجوزيف سعد : أنتم تصمتون والرب يقاتل عنكم*
الاحباء في الرب يسوع المسيح
انا خارج مصر ولا أعلم شئ عما هو يتحدث عنه ولكني اتفق معكم انه لديه نظرة سلبية جهة الكنيسة ككل والاباء خاصة ولكن علينا ايضا ان نقدم محبة صادقة للجميع ولا نحكم ظلما علي احد حتى لا يحكم علينا لا اعلم ما مر هو به منذ صباه ولكني اعلم ايضا ان الكتاب المقدس يقول انه ليس كل من قال يارب يارب يدخل ملكوت السماوات وايضا يوجد ذئاب في شكل حملان تريد ان تبتلع كل من تقدر ان تبتلع ولذلك علينا ان نكون بسطاء كالحمام حكماء كالحيات وعلينا ان نصلي لخلاص نفوسنا والكنيسة وان نمتحن الامور بأرشاد الروح القدس
يوجد في اباء الكنيسة من القديسين اباء نعرفهم ونتشفع بهم كالانبا اثانسيوس الرسولي وبطرس خاتم الشهداء والانبا أبرام اسقف الفيوم والجيزة حبيب الفقراء والبابا الانبا كيرلس السادس ويعوزني الوفت و المساحة لوحاولت ذكر ولو عشر هولاء الاباء العظام الذين نعرفهم اما الذين لانعرفهم ولم تكن الارض والارضيين اهل لان نعرفهم فكيف احدث عنهم الا اننا نسمع بين حين واخر عنهم بسماح من رب المجد هذا قد قيل نعلم انه ايضا يوجد بعض كانو مننا وليس معنا لانهم رفضوا من رب المجد نفسه امثال ايروس ونسطور وكما تعرفون انهما كانا اساقفة (اسيوط وغيرها) ولذلك تذكروا ان ربنا لا يأخذ بالوجوه بل بالقلب و اخيرا اقول اننا افضل ان نتجنب المناقشات الغير نافعة لخلاصنا ونبتعد عن الادانة وتذكروا انه قريب على الابواب يوم الرب
* ورد ثالث من باسطوريوس : كنت اظن انك من الذكاء عندما تقراء هذه الخرافات ولكن الكره والحقد قد اعميا بصيرتك حتى تعرف ما يكتب اذا كان شئ م لفق وكذب ام هو حقيقة المسيحيون يحاربون منة كل اتجاه الطعنة من يهوذا فهذا شى مميت اين هى المسيحية من قلبك يا يهوذا
* ورد رابع من أسامة بشرى : وعلى اي اساس قدرت تستدل على طهارة الفتاة وفساد الاسقف علشان تحكم على شعب غارق في الوهم والوحل لو عندك دلائل ملموسة وليست مستنتجة او قائمة على اساس انك بتكره هذا الاسقف وتصدق اي شيئ يصدر عنه قدمها وانشرها على الملأ والا فأنت جزء من الفساد الذي تتهمنا به لأنك تنساق وراء حكايات نسوان وتصدقها وتنشرها وتصدر احكام دون بحثها والتأكد من صحتها
** نكتفى بهذا القدر من بعض التعليقات التى جاءت جميعها متفقة على إدانته ولنا سؤال الأن .. "ما هو موقف قداسة البابا من هذا العرض وهذه الإتهامات التى طالت الكنيسة وتنشر فى جميع الشوارع والحوارى دون ردع أو إتخاذ أى إجراءات قانونية ضد مروجيها .. "ما هى العلاقة التى تربط بين هايدى غبريال والتى إدعت أن والدها دكتور مرموق بأمريكا وبين السيد كمال غبريال الذى ذيل بعض مقالاته (كمال غبريال – الولايات المتحدة – نيوجيرسى) ، ثم البعض الأخر (مصر – إسكندرية) .. هل هو تشابه أسماء أم صدفة جمعت الإثنين .
"ما هو موقف نيافة الحبر الجليل الذى وجهت له كل هذه الإتهامات ولدينا إسمه والجميع يعلم إسمه .. نريد رد واضح ضد هذه المدعية وإصرارها على التشهير به وبكنائسنا وقساوستنا ورهباننا وأساقفتنا .. ما هو موقف الأحباء الأجلاء من نخبة المحاميين للدفاع عن قداسة البابا وعن الكنيسة ضد هذه المؤامرة التى تدبر بكل جسارة وحرفنة لهدم المعبد على من فيه .. "ما هو موقف الكاهن الذى إدعت عليه الأنسة أنه قام بضربها وكسر فقرات رقبتها .. ليس لدينا أى مجال للشك فى تلك الأكاذيب التى يروج لها هذا الفريق ولكن الصمت هو من يدفع الأخرين للتطاول على كل الأعراف والقيم والمبادئ" .. نريد توضيح من الكنيسة بالأسكندرية عن سيرة هذه الفتاة ، وهذا مطلب شرعى بعد أن طالبت إتهاماتها الجميع حتى يتم إتخاذ الإجراءات القانونية ضدها وضد من يقفون معها ... حمى الله كنيستنا ورهباننا وقساوستنا وأساقفتنا من كل سوء ومؤامرات دنيئة .

مجدى نجيب وهبة
صوت الأقباط المصريين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tegypt-eleitlaf.yoo7.com
 
مخطط تخريبى لهدم الكنيسة الأرثوذكسية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الائتلاف المصرى لحقوق الانسان :: الائــــتـــلاف الـــــمــصـــــرى لــحــــقــــوق الانـــــســــان :: مقالات الائتلاف :: مقالات الاستاذ مجدى نجيب وهبة-
انتقل الى: