الائتلاف المصرى لحقوق الانسان

الائتلاف المصرى لحقوق الانسان

مجموعة من نشطاء حقوق الانسان للدفاع عن حقوق الانسان وعن المدافعين عن حقوق الانسان وسجناء الرأى والفكر وحرية العقيدة
 
انتهاكات حقوق االرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
مصرفوق بركان الفتنة الطائفية بقلم /عزت ابراهيم بعد ان اصبح المناخ الطائفى الذى يعانى منه الكيان المصرى هو بادرة ثورة بركانيه شديدة بعد ان ارتفعت حرارة التربة المصرية الدافئه من درجة الدفىء الى درجة الغليان فقد قامت بعض الحركات الدينيه بافتعال بعد المشكلات او الاحداث ضد جزء عزيز من نسيج الوطن وهو الاقباط ثم تطورت الاحداث الى احداث الثقافة الطائفية التى تنمى ثقافة كراهية الاخر بل وتعدى الامر الى التكفير واباحة دمه وواصلت درجات الحرارة الارتفاع اكثر لدرجة ان التمييز او الفرز الطائفى قد اصبح من المألوف بين ابناء الوطن الواحد الى ان صعدت فققيع البركان الملتهبة الى وش الارض فى صورة جديدة من صور تطور البراكين واشتعال التربة بالفتنة الطائفية او اضطهاد الاقباط وسط صمت وتخاذل من جميع المسؤولين على المستوى العام بل وصل الحد الى ان الصمت الذى يصل الى حد التساهل والمساهمة فى الجريمة فى عدت صور منها على سبيل المثال - المناهج التعليمية التى اصبحت تحض على كراهية الاخر - منابر المساجد التى تكفر الاقباط بل وتحض على قتلهم . - عدم المعالجة الصحيحة للاحداث والاكتفاء باعطاء المسكنات و ترحيل المشكلات - صمت اجهزة الدولة على كل من يزدرى عقيدة المسيحين وعدم محاسبتهم عن ما يرتكبوه من جرائم ضد حرية العقيدة ومبدء المواطنه -التبطىء فى اصدار قوانين منع التمييز الدينى او تفعيل مبدء المواطنه وكل هذا التراكم الزمنى للاحداث قد ادى الى ارتفاع حالة التأهب البركانيه حتى انفتحت فوهة البركان فى نجع حمادى وتغيرت حالة فوران البركان الى درجة اخرى لم تكن فى حسبان الجميع وهى درجة الثورة البركانيه وهو ما كان فى غير الحسبان حالة الغليان التى تشتعل فى صور الاقباط بل وقد خرجت من الصدور الى الشارع المصرى بعدت صور منها بيانات الادانه ثم الغضب القبطى والتعبير عن الغضب بالمظاهرات ووقفات الشموع وغيرها الكثير ولكن حتى الان لم يخرج الغضب والضيق والكبد والمرارة التى فى الصدور الى الانفجار وتبادل العنف بالعنف وانما كل هذا كان بمثابة جرس انذار وانه حتى الان يمكن السيطرة على البركان قبل انفجار ثورته التى سوف تاكل الاخضر واليابس بان تخرج الحكومة والنظام عن صمتها الذى وصل الى النوم فى العسل الاسود الذى فاحة منه الحموضة - وذلك بتدارج اخطاءها السابقة والمعالجة السليمة والسريعه للاحداث الطائفية - تغير المناهج التعليمية فورا والغاء كل ما يسىء للاخرين - تفعيل مبدء المواطنه -اصدار قانون عدم التميز الدينى ومحاسبة كل من يقوم باى نوع من انواع التميز - محاكمه كل من يزدرى عقائد الاخرين -القيام باسرع ما يمكن باصدار تلك القوانين حتى يتم تبريد درجة فوران البركان ثم بعد ذلك يتم عمل حوار مصارحة بين جميع الاطراف لمعرفة كيفية اطفاء ثورة البركان ووضع الحلول للقضاء على حالة الانشقاق
مواجهات بين مجموعة من الأقباط والمسلمين نشبت مساء اليوم، الجمعة، مواجهات بين مجموعة من الأقباط والمسلمين من أهالى منطقة الريفية بمطروح، بسبب اعتراض أهالى المنطقة على إغلاق شارع وضمه إلى مبنى تابع إلى الكنيسة، أصيب خلال المشاجرات عدد من الجانبين وتم نقل 13 مصاباً إلى المستشفى لتلقى العلاج، بينما رفض المصابون المسلمون الذهاب للمستشفى للهروب من المساءلة وتجددت الاشتباكات الطائفية مرة أخرى الساعة التاسعة وأصيب 15 قبطياً فى معركة بالأسلحة بين الطرفين، كما تم حرق منزلين وسيارتين، وذلك حسب تأكيدات القس متى زكريا راعى كنيسة السيدة العذراء بمطروح، والذى أضاف أن الأمن يحاول السيطرة على الموقف من خلال إطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفرقة المتشابكين، وأوضح القس متى أن الأمر من المنتظر أن يشهد تطوراً إن لم تتم السيطرة على الأحداث. ومن المصابين الذين تم احتجازهم بالمستشفى كرولوس وسيم رفعت (13 سنة) ومجدى منير توفيق (38 سنة) وحنان مفرح إبراهيم (19 سنة) وماجدة سمير عوض (24 سنة) ومنير نقيب حنين (38 سنة) وصبحى جرجس داوود (33 سنة) وأمين لميس عاطف (20 سنة
ابانوب مات يوم العيد بقلم عزت ابراهيم ابانوب مات ابانوب مات يوم العيد اخرج يلا وقول يا سعيد قتلو اولادنا يوم العيد اخرجو ثورة يا اقباط حرقو بيتكو فى العياط يارفيق 00 يا رفيق راجع يوم لعيالك ولا الغول اغتال احلامك صرخة قبطى فى يوم العيد اخرج يلا وقول ياسعيد قتلو اولادنا يوم العيد من الكشح لنجع حمادى الارهاب اغتال اولادى اخرج يلا يا قبطى وقول قتلو اولادنا فى يوم العيد اروى يا دمى فى نجع حمادى واسقى الزرع فى كل بلادى اخرج يلا يا قبطى وقول قتلو اولادنا فى يوم العيد يابيشوى 00 يابيشوى ياولدى رايح فيين لابس كل اللبس جديد رايح يامى قداس العيد اصل انا بكرة اصل انا بكرة هبقى شهيد اخرج يلا وقول يا سعيد قتلو اولادنا يوم العيد
أعربت حركة ” صحفيون بلا حقوق ” عن استنكارها التام للوحشية الأمنية التي مورست ضد الزميل الصحفي يوسف شعبان وعدد من النشطاء والصحفيين بالإسكندرية أمس الأول أثناء مشاركتهم في وقفة احتجاجية سلمية نظمتها الجمعية الوطنية للتغيير ضد مد قانون الطوارئ حيث قامت عناصر من قوات الأمن ، حاصرت الوقفة السلمية ، بالاعتداء البدني على الزميل يوسف شعبان وسحله واعتقاله وعدد من الزملاء بطريقة بدائية تكشف عن همجية ضباط وزارة الداخلية .
http://www.youtube.com/user/egyptcehr
المواضيع الأخيرة
» سحل قبطى
الأحد مارس 02, 2014 4:10 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» ذكرى السنوية الثانيه لشهداء امبابه (( شهداء مارمينا ))
الخميس مايو 02, 2013 4:13 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» البلاك بلوك تدعو لاستغلال تظاهرات عاملى ماسبيرو لإسقاط الرئيس
الأحد أبريل 21, 2013 6:28 am من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» اخويا المسيحى عايز اقولك انى بحبك
الجمعة أبريل 19, 2013 7:43 am من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» عاااجل:حذف خانة الدين من بطاقة الرقم القومى
الأربعاء أبريل 17, 2013 5:52 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» التحقيق مع مدرسه بتهمه ازدراء الاديان والتبشير
الأربعاء أبريل 17, 2013 5:31 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» بدء الصدام
الثلاثاء أبريل 16, 2013 7:00 pm من طرف مسئول اول / مينا ميلاد

» أقباط المهجر يطالبون"إسرائيل" بحماية أقباط مصر
الثلاثاء أبريل 16, 2013 6:59 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» الشرطه تنجح فى اعاده الطبيبين المختفيين بسوهاج
الثلاثاء أبريل 16, 2013 6:31 pm من طرف مسئول اول / مينا ميلاد

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الائتلاف المصرى لحقوق الانسان http://coptsegypt.blogspot.com/اقباط مصرعلى موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الائتلاف المصرى لحقوق الانسان على موقع حفض الصفحات
تصويت

شاطر | 
 

 اول مشروع قانون بشأن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المنسق العام/عزت ابراهيم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 160
مميزون : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2009
العمر : 43

مُساهمةموضوع: اول مشروع قانون بشأن   السبت أبريل 24, 2010 6:55 pm




اول مشروع قانون بشأن " حرية العقيدة ومنع التلاعب بالاديان
تمهيد ومقدمة لاسباب التقدم بهذا المشروع


لما كانت الحريات الدينية من اخطر المشاكل التى يواجهها المجتمع المصرى كما ان الواقع العملى الذى لا يمكن اغفاله ان هناك الكثيرين ممن يعتنقون ديانة غير ديانتهم الاصلية سواء الاسلامية او المسيحية بصرف النظر عما اذا كان هذا التحول يتضمن رغبة حقيقية اكيدة بالدين الجديد ام انه لهوى فى نفس الشخص او مأرب مادية او الحصول على منافع او التطلع الى منصب او التخلص من مشكلة او فى احيانا كثيرة تكون هناك رغبة حقيقية فى اعتناق الديانة الجديدة ومن ثم اختلط الحابل بالنابل وتسبب عدم وجود نظام قانونى يكفل حرية العقيدة فى مصر وينظمها الى المزيد من الاحتقانات وايضا مزيد من الملاحقات الامنية حتى ادى الامر الى المنع من السفر وايداع الكثيرين فى المعتقلات وايضا ادى ذلك الى تشويه سمعة مصر امام المجتمع الدولى ووضعها فى حرجا دولي شديد بل فى كثير من الاحيان تأتى تقارير دولية تضع مصر فى مقدمة الدول منتهكة الحريات الدينية كما ان الواقع الصحيح لا يمكن ان نخفى معه رؤوسنا ونترك للمتاجرين والمتلاعبين بالدين الفرصة لارتكاب جرائم التزوير التى يكون دافعها وضحاياها ممن لم يستطع ان يختار عقيدته ولم يستطع ايضا اثباتها فى اوراق ثبوتية مازالت الدولة ترفض مثل هؤلاء وبالاخذ بهذا المشروع انما هو تأكيد لما جاء فى الشريعة الاسلامية التى ما زال يتمسك النظام المصرى باعتبارها المصدر الرئيس فى التشريع بل وفى ظل هذا النظام فان هذا المشروع يعتصم بما تقرره الشريعة الاسلامية من انه " لا أكراه فى الدين " . " افاتكره الناس حتى يؤمنون ", " من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر " َِ
ومن ثم تقدمنا بهذا المشروع ليكون على النحو الاتى
بعد الاطلاع على المادة الاولى من الدستور والخاصة بالمواطنة والمادة الاربعون الخاصة بالمساواة والمادة السادسة والاربعون الخاصة بكفالة الدولة لحرية العقيدة .
وبعد الاطلاع على الاتفاقيات الدولية التى وقعت عليها مصر وخاصة اتفاقيتى العهد الدولى للحقوق السياسية والمدنية
وبعد مراجعة المرجعيات الدولية والمتعلقة بحقوق الانسان ذات الصلة
اصدرنا القانون الاتى






المادة الاولى :-

تعرف حرية الاعتقاد او المعتقد " بأنها حق ورغبة لكل لشخص ان يعتنق او يعتقد فيما يشاء من ديانة او عقيدة منصوص عليها فى الدستور المصرى او صادر بها حكما قضائيا نهائيا وباتا ".



المادة الثانية :-

حرية المعتقد هى رغبة فى الشخص فى اعتناق دين او عقيدة عن قناعة واقتناع لا لبس فيهما او غموض .





المادة الثالثة :-

يخرج عن مفهوم حرية المعتقد كل من اتخذ تغيير العقيدة او الديانة الى ديانة اخرى لمجرد هوى فى نفسه او تحقيق منفعة مادية او معنوية او الهروب من موقف او جريمة او كان ذلك بقصد الابتزاز او الاثارة او اى غرض اخر يخرج عن نطاق الاقتناع والقناعة الكاملة بالعقيدة الجديدة .



المادة الرابعة :-

يناط بالسيد وزير العدل اصدار قرارا بتشكيل لجنة مكونة من سبعة اعضاء اثنان من الازهر واخران من رجال الدين المسيحى واثنان من منظمات العمل المدنى يرأسها قاضا بدرجة مستشار تكون مهمتها بحث حالة الرغبة فى تغيير الدين او العقيدة وما اذا كان هذا التغيير قائم على اقتناع كامل وقناعة حقيقية ام انه بهدف اخر غير اعتناق صميم الدين وتكن قرارات تلك اللجنة بالاغلبية البسيطة سواء كان بالرفض او القبول او الموافقة وعند التغيير الى اليهودية تكون ضمن تشكيل تلك اللجنة شخصا منتميا بالديانة اليهودية وفى تلك الحالة يصدر القرار فى الجانب الذى يرجحة رئيس اللجنة على ان تكون اقصى مدة على لبحث الطلب ثلاثة اشهر .









المادة الخامسة :-

فى حالة الرفض يكون لصاحب الشان حق اللجؤ الى محكمة الامور المستعجلة خلال شهر من تاريخ صدور قرار اللجنة سالفة الذكر على ان تفصل المحكمة المختصة بحكما خلال ثلاثة اشهر من تارخ ايداع صحيفة الاعتراض وهذا الحكم يكون قابلا للاستئناف امام محكمة الاستئناف للامور المستعجلة ويكون حكم الاخيرة نهائيا وباتا .



المادة السادسة :-

يكون من حق من تمت الموافقة له على اعتناق ديانة او عقيدة جديدة استخراج كافة الاوراق الثبوتية التى تثبت ديانته او اسمه الجديد اما بقرار اللجنة سالفة الذكر او حكم المحكمة النهائى ولا تخضع استخراج تلك الاوراق لاية اجراءات او موافقات امنية .



المادة السابعة :-

مراعاة للشعور العام وحفاظا على النظام العام والاداب يحظر حظرا مطلقا على من يعتنق دين او عقيدة جديدة بان يجاهر بها او يظهر فى اى وسيلة من وسائل الاعلام لهذا الغرض بأعتبار ان العقيدة هى علاقة بين الانسان وربه وفى حالة مخالفة ذلك تطبق عليه العقوبات الواردة فى هذا القانون .



المادة الثامنة :-

التغيير فى العقيدة او الديانة لا يرتب اثرا الا على من اعتنقها ولا ينسحب اثره مطلقا على اى من افراد اسرته او عائلته مثل الاب او الام او الزوجة او الاولاد .



المادة التاسعة :-

اذا ما ثبت للجنة المنوة عنها بالمادة الرابعة من هذا القانون وبعد استنفاذ الطرق المقرره فى المادة الرابعة وثبت التيقن ان طالب التغيير لم يكن بسبب قناعة بالدين الجديد انما كان لسبب اخر تحيل اللجنة المختصة هذا الشخص للنيابة العامة والتى تحيله بدورها الى القاضى الجنائى الذى يكون من حقه تغريمه بغرامة من خمسة الاف جنية الى عشرة الاف جنية وفى حالة العود تكون العقوبة من سنتين الى خمس سنوات وبغرامة لا تقل عن ثلاثون الف جنية او احدى هاتين العقوبتين ويعاقب بغرامة من ثلاثة الاف الى خمسة الاف جنية كل من يخالف نص المادة السابعة من هذا القانون .











المادة العاشرة :-

يعدل قانون العقوبات بأضافة مادة جديدة تنص على جريمة التلاعب بالاديان على ان يطبق بشأنها العقوبات الواردة بالمادة التاسعة مع وضع توصيف دقيق لها .



المادة الحادية عشرة :-

يلغى كل قانون يخالف هذا القانون .



المادة الثانية عشرة :-

ينشر هذا القانون بالجريدة الرسمية بعد ان يبصم بخاتم الدولة ويعمل به كقانون من قوانين الدولة فى الشهر التالى من تاريخ نشره .



مقدم مشروع هذا القانون
الدكتور / نجيب جبرائيل
رئيس منظمة الاتحاد المصرى لحقوق الانسان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tegypt-eleitlaf.yoo7.com
 
اول مشروع قانون بشأن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الائتلاف المصرى لحقوق الانسان :: الائــــتـــلاف الـــــمــصـــــرى لــحــــقــــوق الانـــــســــان :: اخبار الائتلاف المصرى لحقوق الانسان-
انتقل الى: