الائتلاف المصرى لحقوق الانسان

الائتلاف المصرى لحقوق الانسان

مجموعة من نشطاء حقوق الانسان للدفاع عن حقوق الانسان وعن المدافعين عن حقوق الانسان وسجناء الرأى والفكر وحرية العقيدة
 
انتهاكات حقوق االرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
مصرفوق بركان الفتنة الطائفية بقلم /عزت ابراهيم بعد ان اصبح المناخ الطائفى الذى يعانى منه الكيان المصرى هو بادرة ثورة بركانيه شديدة بعد ان ارتفعت حرارة التربة المصرية الدافئه من درجة الدفىء الى درجة الغليان فقد قامت بعض الحركات الدينيه بافتعال بعد المشكلات او الاحداث ضد جزء عزيز من نسيج الوطن وهو الاقباط ثم تطورت الاحداث الى احداث الثقافة الطائفية التى تنمى ثقافة كراهية الاخر بل وتعدى الامر الى التكفير واباحة دمه وواصلت درجات الحرارة الارتفاع اكثر لدرجة ان التمييز او الفرز الطائفى قد اصبح من المألوف بين ابناء الوطن الواحد الى ان صعدت فققيع البركان الملتهبة الى وش الارض فى صورة جديدة من صور تطور البراكين واشتعال التربة بالفتنة الطائفية او اضطهاد الاقباط وسط صمت وتخاذل من جميع المسؤولين على المستوى العام بل وصل الحد الى ان الصمت الذى يصل الى حد التساهل والمساهمة فى الجريمة فى عدت صور منها على سبيل المثال - المناهج التعليمية التى اصبحت تحض على كراهية الاخر - منابر المساجد التى تكفر الاقباط بل وتحض على قتلهم . - عدم المعالجة الصحيحة للاحداث والاكتفاء باعطاء المسكنات و ترحيل المشكلات - صمت اجهزة الدولة على كل من يزدرى عقيدة المسيحين وعدم محاسبتهم عن ما يرتكبوه من جرائم ضد حرية العقيدة ومبدء المواطنه -التبطىء فى اصدار قوانين منع التمييز الدينى او تفعيل مبدء المواطنه وكل هذا التراكم الزمنى للاحداث قد ادى الى ارتفاع حالة التأهب البركانيه حتى انفتحت فوهة البركان فى نجع حمادى وتغيرت حالة فوران البركان الى درجة اخرى لم تكن فى حسبان الجميع وهى درجة الثورة البركانيه وهو ما كان فى غير الحسبان حالة الغليان التى تشتعل فى صور الاقباط بل وقد خرجت من الصدور الى الشارع المصرى بعدت صور منها بيانات الادانه ثم الغضب القبطى والتعبير عن الغضب بالمظاهرات ووقفات الشموع وغيرها الكثير ولكن حتى الان لم يخرج الغضب والضيق والكبد والمرارة التى فى الصدور الى الانفجار وتبادل العنف بالعنف وانما كل هذا كان بمثابة جرس انذار وانه حتى الان يمكن السيطرة على البركان قبل انفجار ثورته التى سوف تاكل الاخضر واليابس بان تخرج الحكومة والنظام عن صمتها الذى وصل الى النوم فى العسل الاسود الذى فاحة منه الحموضة - وذلك بتدارج اخطاءها السابقة والمعالجة السليمة والسريعه للاحداث الطائفية - تغير المناهج التعليمية فورا والغاء كل ما يسىء للاخرين - تفعيل مبدء المواطنه -اصدار قانون عدم التميز الدينى ومحاسبة كل من يقوم باى نوع من انواع التميز - محاكمه كل من يزدرى عقائد الاخرين -القيام باسرع ما يمكن باصدار تلك القوانين حتى يتم تبريد درجة فوران البركان ثم بعد ذلك يتم عمل حوار مصارحة بين جميع الاطراف لمعرفة كيفية اطفاء ثورة البركان ووضع الحلول للقضاء على حالة الانشقاق
مواجهات بين مجموعة من الأقباط والمسلمين نشبت مساء اليوم، الجمعة، مواجهات بين مجموعة من الأقباط والمسلمين من أهالى منطقة الريفية بمطروح، بسبب اعتراض أهالى المنطقة على إغلاق شارع وضمه إلى مبنى تابع إلى الكنيسة، أصيب خلال المشاجرات عدد من الجانبين وتم نقل 13 مصاباً إلى المستشفى لتلقى العلاج، بينما رفض المصابون المسلمون الذهاب للمستشفى للهروب من المساءلة وتجددت الاشتباكات الطائفية مرة أخرى الساعة التاسعة وأصيب 15 قبطياً فى معركة بالأسلحة بين الطرفين، كما تم حرق منزلين وسيارتين، وذلك حسب تأكيدات القس متى زكريا راعى كنيسة السيدة العذراء بمطروح، والذى أضاف أن الأمن يحاول السيطرة على الموقف من خلال إطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفرقة المتشابكين، وأوضح القس متى أن الأمر من المنتظر أن يشهد تطوراً إن لم تتم السيطرة على الأحداث. ومن المصابين الذين تم احتجازهم بالمستشفى كرولوس وسيم رفعت (13 سنة) ومجدى منير توفيق (38 سنة) وحنان مفرح إبراهيم (19 سنة) وماجدة سمير عوض (24 سنة) ومنير نقيب حنين (38 سنة) وصبحى جرجس داوود (33 سنة) وأمين لميس عاطف (20 سنة
ابانوب مات يوم العيد بقلم عزت ابراهيم ابانوب مات ابانوب مات يوم العيد اخرج يلا وقول يا سعيد قتلو اولادنا يوم العيد اخرجو ثورة يا اقباط حرقو بيتكو فى العياط يارفيق 00 يا رفيق راجع يوم لعيالك ولا الغول اغتال احلامك صرخة قبطى فى يوم العيد اخرج يلا وقول ياسعيد قتلو اولادنا يوم العيد من الكشح لنجع حمادى الارهاب اغتال اولادى اخرج يلا يا قبطى وقول قتلو اولادنا فى يوم العيد اروى يا دمى فى نجع حمادى واسقى الزرع فى كل بلادى اخرج يلا يا قبطى وقول قتلو اولادنا فى يوم العيد يابيشوى 00 يابيشوى ياولدى رايح فيين لابس كل اللبس جديد رايح يامى قداس العيد اصل انا بكرة اصل انا بكرة هبقى شهيد اخرج يلا وقول يا سعيد قتلو اولادنا يوم العيد
أعربت حركة ” صحفيون بلا حقوق ” عن استنكارها التام للوحشية الأمنية التي مورست ضد الزميل الصحفي يوسف شعبان وعدد من النشطاء والصحفيين بالإسكندرية أمس الأول أثناء مشاركتهم في وقفة احتجاجية سلمية نظمتها الجمعية الوطنية للتغيير ضد مد قانون الطوارئ حيث قامت عناصر من قوات الأمن ، حاصرت الوقفة السلمية ، بالاعتداء البدني على الزميل يوسف شعبان وسحله واعتقاله وعدد من الزملاء بطريقة بدائية تكشف عن همجية ضباط وزارة الداخلية .
http://www.youtube.com/user/egyptcehr
المواضيع الأخيرة
» سحل قبطى
الأحد مارس 02, 2014 4:10 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» ذكرى السنوية الثانيه لشهداء امبابه (( شهداء مارمينا ))
الخميس مايو 02, 2013 4:13 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» البلاك بلوك تدعو لاستغلال تظاهرات عاملى ماسبيرو لإسقاط الرئيس
الأحد أبريل 21, 2013 6:28 am من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» اخويا المسيحى عايز اقولك انى بحبك
الجمعة أبريل 19, 2013 7:43 am من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» عاااجل:حذف خانة الدين من بطاقة الرقم القومى
الأربعاء أبريل 17, 2013 5:52 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» التحقيق مع مدرسه بتهمه ازدراء الاديان والتبشير
الأربعاء أبريل 17, 2013 5:31 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» بدء الصدام
الثلاثاء أبريل 16, 2013 7:00 pm من طرف مسئول اول / مينا ميلاد

» أقباط المهجر يطالبون"إسرائيل" بحماية أقباط مصر
الثلاثاء أبريل 16, 2013 6:59 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» الشرطه تنجح فى اعاده الطبيبين المختفيين بسوهاج
الثلاثاء أبريل 16, 2013 6:31 pm من طرف مسئول اول / مينا ميلاد

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الائتلاف المصرى لحقوق الانسان http://coptsegypt.blogspot.com/اقباط مصرعلى موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الائتلاف المصرى لحقوق الانسان على موقع حفض الصفحات
تصويت

شاطر | 
 

  نجـلاء الإمــام: تم تعميدي في الكنيسة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 

هل يوجد حرية فى تغير العقيدة فى مصر
نعم
0%
 0% [ 0 ]
لا
0%
 0% [ 0 ]
لا اعلم
0%
 0% [ 0 ]
مجموع عدد الأصوات : 0
 

كاتب الموضوعرسالة
المنسق العام/عزت ابراهيم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 160
مميزون : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2009
العمر : 43

مُساهمةموضوع: نجـلاء الإمــام: تم تعميدي في الكنيسة    الأحد أكتوبر 10, 2010 4:39 pm

نجـلاء الإمــام: تم تعميدي في الكنيسة عكـس ما يـدعي البابا شنودة ونقل لي أحد الآباء الكهنة رأيه في شخصيا


· البابا شنودة كان يرضي الأغلبية المسلمة في مصر عندما نفي علم الكنيسة بالمتنصرين ولا أوافق علي نظام البيعة التي يقدمها باسم المسيحيين لصالح الدولة
· الدولة توجه الصحافة ضد المتنصر وقناة الجزيرة تثير الفتنة الطائفية بين الشعب المصري
كتبت:سمر الضوي

تتباين ردود الأفعال المسيحية بعد حوار البابا شنودة الذي انتظره جميع المسيحيين في مصر خاصة أنه لم يعترف بالمتنصرين وأقر عدم وجود كنيسة مصرية يتم تعميد متنصر فيها، وعدم إخراج شهادات تفيد ذلك وهو ما استفز مشاعر بعض المتنصرين ومنهم نجلاء الإمام التي عبرت عن رد فعلها في حوار لـ«صوت الأمة» هذا نصه:

> ما رأيك في خطاب البابا شنودة الذي طل علينا به بعد غياب وانتظره المسلمون قبل الاقباط؟

-البابا شنودة يتمتع بمحبة غامرة من المصريين جميعا لعدة اسباب منها مواقفه السياسية التي دفع ثمنها غاليا وكاملا بالإضافة الي شخصيته المصرية المليئة بالحيوية والتي تتسم بخفة الظل كأي مصري وايضا قدرته علي ادارة حوار هادئ يستطيع من خلاله ان يوصل كلامه دون تشنج او عصبية او عنف او احتداد ويتجنب دائما كلمات التجريح والإهانة لأي شخص حتي وان كان من يحاوره قاصدا الإهانة أو التوبيخ، وخاصة ونحن منذ عصر جمال عبد الناصر نفتقد الكاريزما لشخص يجلس الناس بالساعات ليسمعوا إلي كلامه وكان كعادة المصريين في المسلسلات العربية ينتظرون صيدا ثمينا من كلام البابا لايقاعه في اخطاء، ولذلك انتظر المسلمون هذا الحوار لانهم ارادوا ان يشاهدوا رد فعل البابا علي كل ما أثير من احداث .

> في رأيك لماذا الضجة المثارة حوله؟

- الضجة المثارة حول هذا الحديث بعد انتظار طويل لأحداث وقعت في اقل من ايام كانت تنبئ عن فتنة طائفية بلا شك كلنا كنا نتخيل مشهدا مثيرا من الدماء لا يعلمه الا الله أو أن القصة بدأت خاصة بحرب الانترنت وبتصريحات جوفاء من شخصية وهمية تدعي ان هناك سيدة اسلمت وهي زوجة كاهن وهي محبوسة وتعذب وأخذ في سرده لاحداث درامية من نسيج خياله وتناقلتها الصحف وصدقها الجميع وخاصة اننا الأن كشعب يعيش بلا قضية، ثم تلاها رد فعل غير مسبوق لقناة الجزيرة التي لا تهدأ الا بإثارة الفتنة لدي الشعب المصري وتم استخدام الدكتور سليم العوا وقضية كاميليا وأسلحة الكنيسة والتبشير الذي أقوم به وهل هو تحت رعاية الكنيسة

ثم رد الانبا بيشوي الذي أثار الرأي العام كعادته دائما في حواراته المثيرة.

لكن البابا لم يرض عن حواره الجميع والكنيسة الارثوذكسية لا تؤمن بعصمة البطريرك ومن حق الجميع أن نختلف معه الأن ومن الممكن أن نتفق معه غدا طالما ان هذا الحوار في قضايا عامة وليست مسائل لاهوتية.

> هل رأيت أن البابا كان يرضي الأغلبية من خلال حواره أم هو موظف دوله؟

- البابا فعلا كان يرضي الاغلبية الثائرة الهائجة المتشنجة من باب المحبة وليس خضوعا او اذلالا للاقباط الذين يشكلون الاقلية وكذلك المتنصرين الذين يمثلون اقلية الاقلية والبابا ان قال من حق الاقباط قانون يحميهم يقولون الدولة تركع للبابا ،وان قال أعتذر للمسلمين يقولون يخضع لرأي الاغلبية اذلالا للاقلية، أما عن كون البابا موظفا للدولة فلقد حكمت المحكمة قريبا بالغاء قرار تعيين البابا ولكن الدولة البوليسة اعتادت ان تسكن الشعب في ثكنات ليسهل التعامل معهم فعندما تثار قضية ما ضد الاقباط يلجأون الي البابا رغم أن هذا كنسيا ليس من شأنه فهو في النهاية رجل دين وليس رجل دولة يجمع الشعب القبطي عليه ويكلل باختيار سمائي.

> تباين ردود الأفعال حول خطاب البابا بسبب تأليه الاقباط له؟

- البابا خادم للمسيح وليس إلها ولكن كما قلت فان هذا الشعب افتقد وجود لقائد او كاريزما يلتفون حولها، احيانا تكون هناك مبالغة لتصريحات البابا وذلك فعلا لافتقادهم الكاريزما التي يلتفون حولها ولا نستطيع ان نحاسب الكاريزما علي التفاف الناس حوله بل نحاسب انفسنا عن افتقاد القدوة ، والحقيقة انني سمعت البابا كثيرا يتحدث عن اشتياقه لحياته في البرية فهو من باب اولي ليس ساعيا لهذا الوضع ولكنه مجبر باسم المحبة ان يرضي الجميع حتي ولو علي حساب صحته وسنه والحقيقة أنن أري أن الكاهن ليس مكانه الاعلام ولا الصحافة، مكانه الحقيقي في قلايته فلقد اختار في شبابه ان يموت عن هذا العالم كما ان تصريح العديد من الكهنة في الآونة الأخيرة افسد حياة العامة من الناس.

> في رأيك هل خسر البابا المتنصرين بعد تنصله من معرفته بهم؟

- علي مستواي الشخصي لم أخسر البابا ولكني لا اوافق علي كثير من ارائه فهو بالنسبة لي رجل المواقف السياسية العظيم الذي تساوي مع العديد من النخبة في خريف غضب السادات ولكني الان لا اوافق علي نظام البيعة التي يقدمها باسم المسيحيين لصالح الدولة والرئيس ونجله، لم أخسره من أجل حكمته في ادارة الازمات ولكنني اقول له كرجل دين لا تنس ان كنت تحب المسيح فارع خرافه وليس من حق احد ان ينكر ايماننا بالمسيح كمتنصرين لأننا لسنا عارا او مجرمين خالفنا القانون بل مارسنا حقنا من خلال القانون والدستور.

> كنت قد أعلنت تنصيرك وأثارت حولك العديد من الضجة فهل البابا شنودة لم يكن يعلم؟

- لا أعتقد انه لم يكن يعرف ولكنه في الحوار طلب من المحاور أن يذكر له اسم شخص تنصر وكنت أعتقد ان حوار البابا معه كان سيكون مختلفا اذا ذكر المحاور اسمي او اي اسم من الذين تنصروا واثاروا ضجة عالمية وليست محلية ، وخاصة عندما نقل لي أحد الآباء رأي قداسة البابا في انا شخصيا عندما اجتمع معهم في أمريكا في نفس الشهر الذي اعلنت فيه إيماني بالمسيح، البابا يعلم كل ما يدور في مصر ولكنه لا يقول كل ما يعرفه لأن لكل شئ وقت واعتقد انه لم يكن يريد ان يثقل الكنيسة باتهامات اضافية مثل تهمة التنصير وهو المفهوم الممزوج بالتحول إلي المسيحية من أجل المال.

> أين تم تعميدك؟

- تعمدت في أحد الأديرة التي يتسع فيها جرن المعمودية لتعميد الكبار في السن.

> من الحضور؟

- غالبا يكون الحضور من الكاهن الذي يقوم بالتعميد ومجموعه من الشمامسة واشبين (يعني مساعده لي) ويكون التعميد بلبس التونية البيضاء ويتم وشم المتعمد بوضع علامة الصليب بزيت الميرون المقدس في 36 موضعا غير مواضع العفة وذلك للكبار فقط وتتم الصلاة واقامة القداس ويتم التناول بجسد المسيح وهي القربان او الحمل ودم المسيح وهو عصير العنب المركز.

> أين تم تعميد أولادك ومن الذي - قام بالتعميد وما دليلك؟

-تم تعميد اولادي في أحد الاديرة التي تستوعب تعميد الاطفال وبعد التعميد كانت هناك زفة المعمودية لهم ولعدة اطفال معهم مسيحيين قام بالتعميد كاهن يستطيع ان يواجه فكرة تعميد اطفال من خلفية اسلامية ودليلي انه كان حاضرا تعميد اولادي احد الكهنة الذي اصر علي تصويرهم بالكاميرا الخاصة له كما احتفظ ايضا بفيديو تعميدهم وخاصة ان هذه عادة اعتاد عليها المسيحيون في تعميد اطفالهم وهناك عدة فيديوهات من اباء الاطفال الذين تعمدوا اثناء الزفة التي جمعوا فيها الاطفال للتعميد.

> من يحمي المتنصرين في مصر؟

- يحمينا من يحمي اولاده المنقوشين علي كفه إن مسنا أحد فيمس حدقة عينه هكذا قال لنا المسيح ، واحيانا يكون الاعلان حماية من قبل الدولة التي احيانا توجه الصحافة ضد المتنصر او تثير الاهل ضدهم وهي تكون نظيفة اليد من دم المتنصرين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tegypt-eleitlaf.yoo7.com
 
نجـلاء الإمــام: تم تعميدي في الكنيسة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الائتلاف المصرى لحقوق الانسان :: الائــــتـــلاف الـــــمــصـــــرى لــحــــقــــوق الانـــــســــان :: اخبار الائتلاف المصرى لحقوق الانسان-
انتقل الى: