الائتلاف المصرى لحقوق الانسان

الائتلاف المصرى لحقوق الانسان

مجموعة من نشطاء حقوق الانسان للدفاع عن حقوق الانسان وعن المدافعين عن حقوق الانسان وسجناء الرأى والفكر وحرية العقيدة
 
انتهاكات حقوق االرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
مصرفوق بركان الفتنة الطائفية بقلم /عزت ابراهيم بعد ان اصبح المناخ الطائفى الذى يعانى منه الكيان المصرى هو بادرة ثورة بركانيه شديدة بعد ان ارتفعت حرارة التربة المصرية الدافئه من درجة الدفىء الى درجة الغليان فقد قامت بعض الحركات الدينيه بافتعال بعد المشكلات او الاحداث ضد جزء عزيز من نسيج الوطن وهو الاقباط ثم تطورت الاحداث الى احداث الثقافة الطائفية التى تنمى ثقافة كراهية الاخر بل وتعدى الامر الى التكفير واباحة دمه وواصلت درجات الحرارة الارتفاع اكثر لدرجة ان التمييز او الفرز الطائفى قد اصبح من المألوف بين ابناء الوطن الواحد الى ان صعدت فققيع البركان الملتهبة الى وش الارض فى صورة جديدة من صور تطور البراكين واشتعال التربة بالفتنة الطائفية او اضطهاد الاقباط وسط صمت وتخاذل من جميع المسؤولين على المستوى العام بل وصل الحد الى ان الصمت الذى يصل الى حد التساهل والمساهمة فى الجريمة فى عدت صور منها على سبيل المثال - المناهج التعليمية التى اصبحت تحض على كراهية الاخر - منابر المساجد التى تكفر الاقباط بل وتحض على قتلهم . - عدم المعالجة الصحيحة للاحداث والاكتفاء باعطاء المسكنات و ترحيل المشكلات - صمت اجهزة الدولة على كل من يزدرى عقيدة المسيحين وعدم محاسبتهم عن ما يرتكبوه من جرائم ضد حرية العقيدة ومبدء المواطنه -التبطىء فى اصدار قوانين منع التمييز الدينى او تفعيل مبدء المواطنه وكل هذا التراكم الزمنى للاحداث قد ادى الى ارتفاع حالة التأهب البركانيه حتى انفتحت فوهة البركان فى نجع حمادى وتغيرت حالة فوران البركان الى درجة اخرى لم تكن فى حسبان الجميع وهى درجة الثورة البركانيه وهو ما كان فى غير الحسبان حالة الغليان التى تشتعل فى صور الاقباط بل وقد خرجت من الصدور الى الشارع المصرى بعدت صور منها بيانات الادانه ثم الغضب القبطى والتعبير عن الغضب بالمظاهرات ووقفات الشموع وغيرها الكثير ولكن حتى الان لم يخرج الغضب والضيق والكبد والمرارة التى فى الصدور الى الانفجار وتبادل العنف بالعنف وانما كل هذا كان بمثابة جرس انذار وانه حتى الان يمكن السيطرة على البركان قبل انفجار ثورته التى سوف تاكل الاخضر واليابس بان تخرج الحكومة والنظام عن صمتها الذى وصل الى النوم فى العسل الاسود الذى فاحة منه الحموضة - وذلك بتدارج اخطاءها السابقة والمعالجة السليمة والسريعه للاحداث الطائفية - تغير المناهج التعليمية فورا والغاء كل ما يسىء للاخرين - تفعيل مبدء المواطنه -اصدار قانون عدم التميز الدينى ومحاسبة كل من يقوم باى نوع من انواع التميز - محاكمه كل من يزدرى عقائد الاخرين -القيام باسرع ما يمكن باصدار تلك القوانين حتى يتم تبريد درجة فوران البركان ثم بعد ذلك يتم عمل حوار مصارحة بين جميع الاطراف لمعرفة كيفية اطفاء ثورة البركان ووضع الحلول للقضاء على حالة الانشقاق
مواجهات بين مجموعة من الأقباط والمسلمين نشبت مساء اليوم، الجمعة، مواجهات بين مجموعة من الأقباط والمسلمين من أهالى منطقة الريفية بمطروح، بسبب اعتراض أهالى المنطقة على إغلاق شارع وضمه إلى مبنى تابع إلى الكنيسة، أصيب خلال المشاجرات عدد من الجانبين وتم نقل 13 مصاباً إلى المستشفى لتلقى العلاج، بينما رفض المصابون المسلمون الذهاب للمستشفى للهروب من المساءلة وتجددت الاشتباكات الطائفية مرة أخرى الساعة التاسعة وأصيب 15 قبطياً فى معركة بالأسلحة بين الطرفين، كما تم حرق منزلين وسيارتين، وذلك حسب تأكيدات القس متى زكريا راعى كنيسة السيدة العذراء بمطروح، والذى أضاف أن الأمن يحاول السيطرة على الموقف من خلال إطلاق القنابل المسيلة للدموع لتفرقة المتشابكين، وأوضح القس متى أن الأمر من المنتظر أن يشهد تطوراً إن لم تتم السيطرة على الأحداث. ومن المصابين الذين تم احتجازهم بالمستشفى كرولوس وسيم رفعت (13 سنة) ومجدى منير توفيق (38 سنة) وحنان مفرح إبراهيم (19 سنة) وماجدة سمير عوض (24 سنة) ومنير نقيب حنين (38 سنة) وصبحى جرجس داوود (33 سنة) وأمين لميس عاطف (20 سنة
ابانوب مات يوم العيد بقلم عزت ابراهيم ابانوب مات ابانوب مات يوم العيد اخرج يلا وقول يا سعيد قتلو اولادنا يوم العيد اخرجو ثورة يا اقباط حرقو بيتكو فى العياط يارفيق 00 يا رفيق راجع يوم لعيالك ولا الغول اغتال احلامك صرخة قبطى فى يوم العيد اخرج يلا وقول ياسعيد قتلو اولادنا يوم العيد من الكشح لنجع حمادى الارهاب اغتال اولادى اخرج يلا يا قبطى وقول قتلو اولادنا فى يوم العيد اروى يا دمى فى نجع حمادى واسقى الزرع فى كل بلادى اخرج يلا يا قبطى وقول قتلو اولادنا فى يوم العيد يابيشوى 00 يابيشوى ياولدى رايح فيين لابس كل اللبس جديد رايح يامى قداس العيد اصل انا بكرة اصل انا بكرة هبقى شهيد اخرج يلا وقول يا سعيد قتلو اولادنا يوم العيد
أعربت حركة ” صحفيون بلا حقوق ” عن استنكارها التام للوحشية الأمنية التي مورست ضد الزميل الصحفي يوسف شعبان وعدد من النشطاء والصحفيين بالإسكندرية أمس الأول أثناء مشاركتهم في وقفة احتجاجية سلمية نظمتها الجمعية الوطنية للتغيير ضد مد قانون الطوارئ حيث قامت عناصر من قوات الأمن ، حاصرت الوقفة السلمية ، بالاعتداء البدني على الزميل يوسف شعبان وسحله واعتقاله وعدد من الزملاء بطريقة بدائية تكشف عن همجية ضباط وزارة الداخلية .
http://www.youtube.com/user/egyptcehr
المواضيع الأخيرة
» سحل قبطى
الأحد مارس 02, 2014 4:10 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» ذكرى السنوية الثانيه لشهداء امبابه (( شهداء مارمينا ))
الخميس مايو 02, 2013 4:13 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» البلاك بلوك تدعو لاستغلال تظاهرات عاملى ماسبيرو لإسقاط الرئيس
الأحد أبريل 21, 2013 6:28 am من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» اخويا المسيحى عايز اقولك انى بحبك
الجمعة أبريل 19, 2013 7:43 am من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» عاااجل:حذف خانة الدين من بطاقة الرقم القومى
الأربعاء أبريل 17, 2013 5:52 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» التحقيق مع مدرسه بتهمه ازدراء الاديان والتبشير
الأربعاء أبريل 17, 2013 5:31 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» بدء الصدام
الثلاثاء أبريل 16, 2013 7:00 pm من طرف مسئول اول / مينا ميلاد

» أقباط المهجر يطالبون"إسرائيل" بحماية أقباط مصر
الثلاثاء أبريل 16, 2013 6:59 pm من طرف المنسق العام/عزت ابراهيم

» الشرطه تنجح فى اعاده الطبيبين المختفيين بسوهاج
الثلاثاء أبريل 16, 2013 6:31 pm من طرف مسئول اول / مينا ميلاد

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blinklist  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية Technorati  

قم بحفض و مشاطرة الرابط الائتلاف المصرى لحقوق الانسان http://coptsegypt.blogspot.com/اقباط مصرعلى موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط الائتلاف المصرى لحقوق الانسان على موقع حفض الصفحات
تصويت

شاطر | 
 

  مدارس ابتدائى تعلم التلاميذ الجهاد فى سبيل الله كتب أسماء نصار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المنسق العام/عزت ابراهيم
Admin
avatar

عدد المساهمات : 160
مميزون : 0
تاريخ التسجيل : 18/10/2009
العمر : 44

مُساهمةموضوع: مدارس ابتدائى تعلم التلاميذ الجهاد فى سبيل الله كتب أسماء نصار    الأحد أكتوبر 24, 2010 2:10 pm



مدارس ابتدائى تعلم التلاميذ الجهاد فى سبيل الله



كتب أسماء نصار

العدد 4298 - السبت الموافق - 23 اكتوبر 2010

إذا تجولت معنا بين المدارس والمعاهد الابتدائية والحضانات سيتملكك الإحساس بالخطر والانزعاج الشديد.. هذه الأماكن التى من المفترض أن يتواجد بها الأطفال من أجل التعليم وتوسيع مداركهم وإعدادهم بما يجعلهم ينهضون بالمجتمع ومواكبة التطور.. تحولت إلى أماكن تفرخ قنابل موقوتة قابلة للانفجار.

فى أكثر من محافظة تجولنا، واكتشفنا أن الوضع متقارب والكلام الذى يتعلمه الأطفال واحد.. وترسخ لدينا إحساس أن من يعمل هنا.. يعمل هناك وكأنها استراتيجية واضحة ومحدودة تستهدف الأطفال.

فى السويس ذهبت لأحد المعاهد الأزهرية الابتدائية فصادفتنا طفلة منتقبة فى الصف الرابع الابتدائى لكنها لا تعرف السبب الحقيقى وراء ما ترتديه.. وعندما تكلمت معها وجدتها هى التى تشعر بالعجب منى.. سألتها عن النقاب فقالت: «وهل لا تخافين من أن يظهر شعرك للناس» طريقة كلامها توحى بأنها تشعر أننى كائن آخر وبأنها تشعر بكم هائل من الرعب والخوف من الجحيم جعلها متعجبة جداً لماذا لا أشعر بمثله وأرتدى مثلها وأنا أكبر منها بكثير. سألتها عما إذا كان المدرسون يحدثونهم عن النقاب فردت: إنت لست من مصر! ده الدين كل الناس تتحدث فيه، المدرسون وأمى وأبى والتليفزيون.

على باب المعهد حيث يتواجد أطفال أكبر من حجم الأطفال الرضع بقليل يرتدون الحجاب الصغير بألوان مختلفة لا تمت للزى المدرسى بصلة.. بدأت فى سؤالهن عما يقوله لهم المدرسون فى الفصل..و إذا بطفل فى الصف الثالث الابتدائى يقول للبنات، لا تتحدثوا معها إنها «مسيحية» فى الحقيقة طريقته وإحساسه بالخطر عقد لسانى عن الرد، فقال لى.. لو أنك لست مسيحية اثبت لنا ونحن سنتحدث معك «اقلبى يديك لنتأكد لو عندك علامة الصليب».. وتلهف الأطفال للنظر إلى يدى ولكنى لم أرد وهنا صاح الطفل «خيانة» فصاح الأطفال خلفه وجروا بعيداً عنى!! أصابنى الموقف بالذهول.. من علم هؤلاء الأطفال هذا.. وماذا نتوقع من هؤلاء الأطفال فى المستقبل؟!

أما مدرسة «فتية الإسلام» الخاصة والتى أنشأها الشيخ حافظ سلامة فهى من أكثر المدارس خطورة لأن لا أحد يعرف ما بداخل تلك المدرسة فالشيخ حافظ يفرض سياجاً من الكتمان حول مدرسته التى تنقسم لمبنيين منفصلين بسور كبير مبنى للفتيات ومبنى للأولاد.. مدارس الشيخ حافظ سلامة يتعلم فيها الطلاب من الحضانة حتى الثانوى.. ونسبة النقاب فى الفتيات عالية جداً ولكن الأخطر أن الشيخ يقول فى حواراته إنه عندما بنى تلك المدرسة فى عام 1987 كان هدفها تعليم الشباب الجهاد فى سبيل الله.. فيقول الشيخ حافظ حكامنا وأعداء الإسلام يحاولون الحيلولة بيننا وبين تربية الشباب. على الجهاد فى سبيل الله، ولكننا عملنا ومازلنا نعمل بقدر استطاعتنا لتنشئة الشباب على الجهاد فى سبيل الله.

والإصلاح يبدأ من الجذور مع الأطفال لهذا قررت فى عام 1988 بناء مدارس فتية الإسلام، بدءا من الحضانة ومرحلة رياض الأطفال وصولا إلى المرحلة الثانوية ونحن نهدف من رياض الأطفال أن نزرع الروح الدينية والمعرفة الإسلامية فى عقول وقلوب الأطفال منذ نعومة أظافرهم وهذا من فضل الله علينا». ويضيف الشيخ صالح إن هناك أربعة مساجد فى أربعة طوابق بالمدرسة فالطفل إذ لم ينشأ على تعاليم الإسلام فلا قيمة له، والشيخ حافظ يعلل ذلك بأنه فى إسرائيل التعليم الدينى أساس فى مدارسها وبالتالى فالعسكرى الإسرائيلى رغم أنه يعلم أنه يقف على أرضية مغتصبة إلا أن هذا التعليم زرع فيه «أرض الميعاد»، وعلى نفس الدرب من أسلوب التربية الذى نقوم به فى رياض الأطفال نسير فى المراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية.

الشيخ حافظ سلامة ولد بالسويس فى 6 ديسمبر 1925 وانضم إلى جماعة شباب محمد التى أنشأها مجموعة منشقة عن الإخوان المسلمين عام 1948 ويقول الشيخ حافظ إنه فى يناير عام 1950 ألقى القبض عليه أثر مقال كتبه فى جريدة «النذير» انتقد فيه نساء الهلال الأحمر بسبب ارتدائهن أزياء اعتبرها مخالفة للزى الشرعى.

وبعد ذلك عام 1952 أصدر جمال عبدالناصر قرارا بحل جمعية شباب محمد وإغلاق صحيفتها، واعتقل عبدالناصر الشيخ حافظ ضمن اعتقالات الإخوان المسلمين وظل فى السجن حتى نهاية عام 1967 وبعد خروجه من ديسمبر 1967 اتجه إلى مسجد الشهداء بالسويس وأنشأ جمعية الهداية الإسلامية وهى الجمعية التى تتبعها مدارس «فتية الإسلام» الخاصة كما بنى العديد من المساجد منها مسجد النور بالعباسية وعندما سئل عن مصدر التمويل لتلك الجمعية والمساجد قال: أجمع تبرعات من دول الخليج وأزور الملوك والرؤساء من أجل ذلك.

فى مدرسة «فتية الإسلام» الوضع خطير فالرجل يمنع المفتشين من دخول مدارسه خاصة لو كان المفتش رجلاً لايسمح له بالدخول من عتبة باب المدرسة وهناك شكاوى ودائما هناك حجة لو رجل ممنوع دخول مدارس البنات ولو سيدة ممنوع دخول مدرسة البنين، شعار المدرسة «إنهم فتية آمنوا بربهم فزدناهم هدى» والرجل ينطلق فى تعليمه للأولاد من هذه المنطقة، أى أنهم المؤمنون وهناك الكفرة، فهى مدارس قائمة على فكرة الفتنة.

فهى مدارس قريبة من مدارس طالبان والزى الأعم بالمدرسة هو الزى الباكستانى أو الخيمة الباكستانية.. قال لنا أحد المواطنين رفض ذكر اسمه: تلك المدارس «جيتو داخل المجتمع المحلى بالسويس وهذا الرجل يزرع بتلك المدرسة أطفالاً متطرفين وسيجنيهم المجتمع أكثر تطرفا منه، فمنهم الأمهات ومنهم كل شىء ولا أعرف لماذا لا تحقق وزارة التربية والتعليم معه لنعرف ما يحدث بالداخل وأضاف: «لديه أيضا حضانات عديدة يستهدف بها زرع الأفكار المتطرفة فى الأطفال ولا نعرف كيف يأخذ تصريحات لتلك الحضانات».

ذهبنا إلى مدرسة «فتية الإسلام» بالسويس ولاحظنا من الوهلة الأولى أن جميع السيدات هناك منتقبات، وأن هناك مسجداً فى كل دور وأن الأطفال يرتدون أزياء خضراء تشبه الباكستانيين وعندما تحدثنا مع الشيخ رفض تماما أن ندخل مدارس البنات هناك وقال إنهم مشغولون الآن وهذا اليوم يقومون فيه بأعمال التدبير المنزلى، لم أجد أن هذا سببا منطقيا ولكن الرجل تعسف وبدأ يحكى عن أمجاده ثم قال بتحسر إن الدولة أوقفت نشاط مسجد النور بالعباسية الذى بناه، وهو به مستشفى وجمعية خيرية ولكنه معطل! وهنا تساءلت لماذا لم تعطل الدولة عمل تلك المدرسة طالما تعلم أن هذا الرجل يحمل هذا القدر من الخطورة.. سألته لماذا يفصل بين الأولاد والبنات بهذا السياج، وتلك الأسوار فقال، ولكن هذا الشباب سيذهب للجامعة وفى هذا الوقت سيكون تعود على عدم الاختلاط فقلت لماذا فرد بغضب أتريدون الاختلاط ؟ شىء غريب جدا : وسألته لماذا لايعين إلا مدرسات بنات فى مدرسة البنات فقال أنا «أعين حسب الكفاءة» سألته عن الموسيقى فقال : «أنا ملتزم بالمنهج» قلت له ولكنك لا تسمح بالموسيقى بمدارسك كما قال لى الأطفال.

فرد نفس الرد وبطريقة حادة «أنا ملتزم بمنهج وزارة التربية والتعليم» سألته على تصريحه بأن هدفه تعليم الأطفال الجهاد فى سبيل الله، وماذا يعنى هذا فقال : «أليست إسرائيل دولة دينية ويعلمون الأطفال كيف يجاهدون من أجل أرضهم أنا كذلك أعلمهم كيف يجاهدون من أجل أرضهم»

وعندما سألته عن الطريقة التى يعلمهم بها ذلك لم يرد. طلبت منه أن يستدعى لى أولاداً فقال أنت ترتدين ملابس غير لائقة بك كمسلمة ولا يمكن أن تقابلى أولاداً فى سن الإعدادية والثانوية وأتى بطفلين صغيرين واحد فى الصف الأول الابتدائى يدعى مصطفى محمود والآخر فى الصف الثالث الابتدائى، وهو عبد الرحمن جابر وكانا فى غاية الخوف من الحديث أمام الشيخ، أما عبد الرحمن جابر فقال لى بتوتر لا أحب حصة الدين لأن مدرس الدين «شرير»، سألته هل ترسمون قال لا وهل تأخذون موسيقى فقال لى بشغف أنا أحب الموسيقى، لكن الموسيقى غير موجودة عندنا، وهنا غضب الشيخ وأمرهم بالانصراف.

أ/ محمد مدرس اللغة العربية بمدرسة فتيات الإسلام قال إنه ممنوع على مدارس الأولاد أن يدرس فيها سيدات فقلت له، وماذا عن السيدات المنتقبات الموجودات فقال هؤلاء دادات للأطفال فى الحضانة، وبعضهن من مدرسة البنات لأن معظم مدرسات مدرسة البنات منتقبات.

على باب مدرسة فتية الإسلام قابلت منى وهى فتاة ترتدى «الإسدال» فى الصف الرابع الابتدائى قالت لى :إن كل المدرسات ينصحننا بالحجاب وبعضهن ينصحننا بالنقاب، وعندما سألتها عن الرسم قالت هناك من يمنعنا من الرسم إلا أبلة واحدة تقول لنا يمكنكم الرسم على ألا ترسموا جسماً كاملاً لإنسان كما هو فى الحقيقة فمثلا يمكن أن نرسم رأس بلا رجلين.

أما محمود بالصف الأول الإعدادى فقال لى إن مدرس الإنجليزى يستاء جدا من الرسومات العارية للفتيات فى كتب اللغة الإنجليزية ويقول لنا لاتنظروا إليها حتى لا ترتكبوا ذنوباً، وأضاف إننا مضطرون لهذا الكتاب لأنه مقرر من الوزارة.

فى المنوفية الوضع لا يختلف.. ففى معهد البتانون الابتدائى الصورة وبالتحديد فى أحد الفصول وقف الأستاذ إبراهيم عيسى مدرس اللغة العربية للصف الثالث الابتدائى - يرتدى الجلباب الصغير والبنطلون الأبيض واللحية الطويلة والفصل به البنات اللائى يرتدين الإسدال والحجاب، وعندما تحدثت مع الأولاد والبنات، وهو موجود سألتهم ماذا يعلمكم الأستاذ، فرد البنات بضرورة النقاب ورد الولاد لابد أن نحارب فى سبيل الله، فهنا قال أنا قلت لكم ذلك فقالوا نعم يا أستاذ لابد أن نحارب كى نحرر الأقصى، وأضاف أنا قلت لكم بالدعاء وليس بالحرب، فتلك هى المرة الأولى التى أسمع فيها هذا الكلام وهنا رد محمد خالد الذى قال إنه يريد أن يكون إماماً وخطيباً إن الشيخ قال لهم ذلك، ضحك الأستاذ قائلا هم لديهم تلك الأفكار من منازلهم حتى إنى فوجئت عند إغلاق قناة الرحمة أنهم هم من أخبرونى بتلك المعلومة وكنت أجلس بجانب الطفل محمد فقلت له وماذا قالوا لك عن المسيحيين فرد جميع الفصل، واحد قال كفرة والآخر قال «سيعذبهم الله» وهم يساعدون اليهود.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tegypt-eleitlaf.yoo7.com
 
مدارس ابتدائى تعلم التلاميذ الجهاد فى سبيل الله كتب أسماء نصار
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الائتلاف المصرى لحقوق الانسان :: حريات :: حرية الراى-
انتقل الى: